يرى موقع “ذو فور أوفيسيال” الإنجليزي، أن على نادي توتنهام ان يقاتل من أجل ضم الدولي الجزائري رشيد غزال، الذي أصبح على أبواب مغادرة ناديه ليون في الميركاتو الشتوي المقبل، بعد تعثر عملية تجديد عقده الذي ينتهي صيف 2017.

وصفه بمحرز الجديد

    وذكر الموقع العديد من الخصائص المميزة التي يمتلكها غزال، بل ووصفه في عنوان مقاله “بمحرز القادم” نظرا لبعض الشبه بين هذا الثنائي، إذ يستطيع أن يسلك غزال طريق مواطنه في “البريمرليغ” ويقدم الإضافة “للسبيرز” الذي يفتقد للاعب وسط هجومي بقدرات لاعب الخضر، أين يملك بوشيتنو في تعداده فقط لاعبان قادران على شغل مركز الوسط الهجومي، وهما ايريك لاميلا وكريتسيان ايركسن.

بوشيتينو لن يكون في مهمة سهلة لضمه

     وفي ختام التقرير، أشار المصدر على ان التقني الأرجنتيني ماوريسيو بوشيتينو قادر على صقل موهبة اللاعب وجعله يقدم أحسن ما يقدمه الآن مع ليون، ولو أنه أشار لعدم سهولة ضمه لقلعة “الوايت هارت لاين”، في ظل وجود عدة اندية مهتمة بخدماته من “البريمرليغ” على غرار ليفربول، واست هام وحتى ايفرتون المهتم به منذ مدة.

المصدر

تعليقات