يعتزم اسعد ربراب توسيع استثمارات مجمعه في أمركا اللاتينية، فبعد استثماره 2 مليون دولار في البرازيل في مجال الصناعات الغذائية، وردت معلومات حسب الموقع الالكتروني “كل شيء عن الجزائر” عن توجه وفد من مؤسسة سيفيتال بقيادة رئيسها إلى الباراغواي الجمعة الماضية في زيارة دامت ثلاثة أيام التقى خلالها اسعد ربراب عديد المسؤولين السياسيين من بينهم وزير المالية لبحث فرص الاستثمار في قطاع الفلاحي والغذائي.

وحسب الموقع الالكتروني” ULTIMAHORA” كان رجل الأعمال الجزائري يعتزم الاجتماع مع منتجي “ستيفيا” والقيام بزيارة إلى منشأة صناعية تقع على بعد حوالي خمسين كيلومترا من العاصمة أسونسيون.

المصدر

تعليقات