اجتمع محمد روراوة رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم باللاعبين٬ مساء أمس٬ بحضور الناخب الوطني جورج لينكنس الذي قدم نفسه للمجموعة الحالية٬ وأكد أنه متواجد لمساعدتهم ومساعدة المنتخب على تحقيق نتائج جيدة.

كما أشار إلى أنه فتح صفحة جديدة والماضي أي ­مقابلة الكاميرون­ باتت في حكم المنسي٬ وذلك قبل أن يتحدث رئيس الاتحادية الذي قدم المدرب البلجيكي بشكل رسمي وطالب المجموعة الحالية بضرورة مساعدته في عمله وتحقيق الأهداف المسطرة حسنة٬ علينا أن نعمل جنبا لجنب من أجل مصلحة المنتخب وتحقيق ما نصبو إليه جميعا” يؤكد الرئيس خاصة موقعة نيجيريا المقررة يوم السبت القادم “عليكم مساعدة المدرب الجديد ووضعه في ظروف للاعبين قبل أن يتطرق للظروف العامة لمباراة نيجيريا وأهميتها الكبيرة لمستقبل المنتخب الوطني لمسألة الوعود التي قطعها اللاعبون عليه بعد مباراة الكاميرون بعد مطالبتهم بإزاحة الصربي راييفاتس والتواجد في كأس العالم القادمة في روسيا 2018 .

وأشارت مصادرنا إلى أن الرئيس تطرق من جانبه من على رأس العارضة الفنية للخضر٬ حيث أكد روراوة بصريح العبارة للاعبين أن عليهم أن يكونوا عند حجم المسؤولية وما قدموه من وعود في وقت سابق له “قدمتم لي وعودا وعليكم أن تحافظوا عليها وأنا أنتظر نتيجة طيبة في مقابلة نيجيريا ” يقول روراوة للاعبين.

المصدر

تعليقات