اعتبر الناخب الوطني لمنتخب نيجيريا غيرنوت روهر، أن منتخب الجزائر هو رقم واحد في إفريقيا في الوقت الحالي. مؤكدا أن منتخبات المجموعة الثانية في تصفيات مونديال 2018 بروسيا التي تضم الجزائر ونيجيريا والكاميرون وزامبيا كلها صعبة وقوية.

وخص التقني الألماني روهر موقع “أون غول نيجيريا” بحوار حصري الإثنين، قال فيه:”أعتقد أن الفوز على منتخبات المجموعة الثالثة صعب جدا، لأنه جميعها قوية، والجزائر هي المنتخب رقم واحد في إفريقيا، ولقد ضيعت نقطة على أرضها أمام الكاميرون، وبالتالي ستأتي إلى مدينة أيو من أجل محاولة التعويض أمامنا”.

وأضاف مدرب “النسور الممتازة” يقول:”حسابيا، منتخبنا هو الأفضل لأنه المتصدر للمجموعة بعد فوزنا على زامبيا في الجولة الأولى”.

ولدى رده على سؤال بخصوص إن كان برمج تحضيرا خاصا لمواجهة الجزائر، أوضح روهر، أنه في استحالة تنظيم مواجهة ودية، فقد اكتفى بمتابعة اللاعبين مع أنديتهم. مؤكدا انه يعوّل كثيرا على مهاجم نادي تشيلسي فيكتور موزيس الذي يتواجد في “فورمة” عالية، حيث سيكون جديد التشكيلة التي يخوض بها لقاء الجزائر والتي لن تعرف تغييرات أخرى مقارنة بالتي فازت على منتخب زامبيا في الجولة الأولى من التصفيات المونديالية.

أما الأمر الذي يقلق المسؤول الأول على العارضة الفنية للنسور الممتازة، هو نقص المنافسة الذي يعاني منه 5 لاعبين ينشطون في الدوري المحلي النيجيري بقوله:”لدينا 26 لاعبا، من بينهم 5 لاعبين ينشطون في البطولة المحلية، لكن وضع هؤلاء الخمسة يقلقني، لأنهم يعانون من نقص المنافسة بسبب تواجد البطولة في فترة راحة، لذلك فإن استعدادهم ناقص مقارنة بباقي اللاعبين الذين ينشطون في أوروبا”.

المصدر

تعليقات