رفضت محكمة الاستئناف في العاصمة الفرنسية٬ باريس٬ طلب السراح المؤقت الذي تقدم به دفاع النجم المغربي سعد المجرد٬ المتهم بمحاولة اغتصاب فتاة فرنسية.

واعتقلت الشرطة الفرنسية٬ في 26 أكتوبر٬ سعد لمجرد٬ عقب تقدم فتاة فرنسية بشكوى ضده تتهمه فيها بمحاولة اغتصابها والاعتداء عليها.
وقال موقع “لو باريسيان” الفرنسي٬ إن استئنافية باريس أصدرت قرارا ببقاء لمجرد رهن الاعتقال٬ مضيفا أن أن مدة وضعه بالاعتقال الإحتياطي لازالت مستمرة وهو القرار الذي كان قد سبق وأمر به قاضي الحريات.

وأشار الموقع إلى أن دفاع الفنان المغربي٬ المكون من 3 محاميين٬ يطالب بمواجهة عاجلة بين طرفي القضية٬ في وقت اختفت فيه المشتكية عن الأنظار ولم يصدر بشأنها أي خبر.

وامتنع دفاع سعد لمجرد عن الإدلاء بأي تصريح لوسائل الإعلام عقب هذا القرار. وكانت هيئة دفاع لمجرد تقدمت بطلب للقضاء الفرنسي لتمكين موكلها من مغادرة السجن والخضوع لإقامة جبرية مع وضع سوار إلكتروني في انتظار محاكمته.

 

 

المصدر

تعليقات