يتوجه عناصر المنتخب الوطني لكرة القدم هذا الخميس إلى نيجيريا، تحسبا للمقابلة التي تجمعه مع نظيره النيجيري يوم السبت المقبل -بدءا من الساعة 17.30 بتوقيت الجزائر- ضمن الجولة الثانية من تصفيات مونديال روسيا 2018.

يطير رفقاء فوزي غلام هذا الخميس في حدود منتصف النهار و 15 دقيقة إلى نيجيريا تحضيرا لمقابلة السبت المقبل ضد نظيره النيجيري، حيث من المرتقب أن يصل الوفد مساء اليوم على الرابع و 15 دقيقة بعد رحلة تدوم نحو أربع ساعات.

يذكر أن لقاء الخضر مع المنتخب النيجيري يأتي بعد 12 سنة بعد المقابلة التي جمعت الفريقين ذات 3 جويلية 2004 في إطار تصفيات كأس العالم 2006.

للإشارة سيميز لقاء يوم السبت غياب عديد العناصر بسبب الإصابات، حيث سرح الطاقم الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم, رشيد غزال و رياض بودبوز, فيما أعفي هلال سوداني, من التربص استعدادا لمواجهة نيجيريا ويأتي ذلك بعدما خضع الثنائي بودبوز وغزال إلى فحوصات طبية من قبل الطاقم الطبي للفريق الوطني الذي افاد ان اللاعبين لن يكونا جاهزين لملاقاة نيجيريا، حسب ما أفادت به الفاف.

وأصيب غزال خلال مواجهة فريقه ليون الأخيرة أمام باستيا (2-1) فيما اضطر بودبوز إلى مغادرة أرضية الميدان خلال مقابلة ناديه مونبيلييه امام مارسيليا 3-1.

من جهته، اضطر سوداني الى البقاء في العاصمة الكرواتية زغرب للعلاج هناك واكتفى بإرسال ملفه الطبي “الذي كان كافيا بإثبات الإصابة التي تعرض إليها الأحد الماضي” حسب الفاف.

و قد أكد لاعب وسط المنتخب الجزائري نبيل بن طالب في وقت سابق بأن الخضر بفضل “ثراء التعداد” قادرون على رفع التحدي أمام نيجيريا يوم 12 نوفمبر بمدينة أيو لحساب الجولة الثانية من تصفيات مونديال-2018 رغم غياب العديد من ركائز الفريق، معترفا في نفس الوقت بصعوبة المهمة التي تنتظرهم بالأراضي النيجيرية.يتوجه عناصر المنتخب الوطني لكرة القدم هذا الخميس إلى نيجيريا، تحسبا للمقابلة التي تجمعه مع نظيره النيجيري يوم السبت المقبل -بدءا من الساعة 17.30 بتوقيت الجزائر- ضمن الجولة الثانية من تصفيات مونديال روسيا 2018.

يطير رفقاء فوزي غلام هذا الخميس في حدود منتصف النهار و 15 دقيقة إلى نيجيريا تحضيرا لمقابلة السبت المقبل ضد نظيره النيجيري، حيث من المرتقب أن يصل الوفد مساء اليوم على الرابع و 15 دقيقة بعد رحلة تدوم نحو أربع ساعات.

يذكر أن لقاء الخضر مع المنتخب النيجيري يأتي بعد 12 سنة بعد المقابلة التي جمعت الفريقين ذات 3 جويلية 2004 في إطار تصفيات كأس العالم 2006.

للإشارة سيميز لقاء يوم السبت غياب عديد العناصر بسبب الإصابات، حيث سرح الطاقم الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم, رشيد غزال و رياض بودبوز, فيما أعفي هلال سوداني, من التربص استعدادا لمواجهة نيجيريا ويأتي ذلك بعدما خضع الثنائي بودبوز وغزال إلى فحوصات طبية من قبل الطاقم الطبي للفريق الوطني الذي افاد ان اللاعبين لن يكونا جاهزين لملاقاة نيجيريا، حسب ما أفادت به الفاف.

وأصيب غزال خلال مواجهة فريقه ليون الأخيرة أمام باستيا (2-1) فيما اضطر بودبوز إلى مغادرة أرضية الميدان خلال مقابلة ناديه مونبيلييه امام مارسيليا 3-1.

من جهته، اضطر سوداني الى البقاء في العاصمة الكرواتية زغرب للعلاج هناك واكتفى بإرسال ملفه الطبي “الذي كان كافيا بإثبات الإصابة التي تعرض إليها الأحد الماضي” حسب الفاف.

و قد أكد لاعب وسط المنتخب الجزائري نبيل بن طالب في وقت سابق بأن الخضر بفضل “ثراء التعداد” قادرون على رفع التحدي أمام نيجيريا يوم 12 نوفمبر بمدينة أيو لحساب الجولة الثانية من تصفيات مونديال-2018 رغم غياب العديد من ركائز الفريق، معترفا في نفس الوقت بصعوبة المهمة التي تنتظرهم بالأراضي النيجيرية.

المصدر

تعليقات