قامت صحيفة ماركا الإسبانية باجراء حوار طويل مع البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم فريق ريال مدريد تحدث فيه عن حياته المهنية والشخصية والكثير من الأشياء التي تشغل بال جماهير الفريق الملكي في الوقت الرهن.

مع كل هذه الإنجازات هل تبدأ الآن في دراسة البقاء في كرة القدم كخيار لمستقبلك على المدى الطويل؟

لا يزال هناك طريق طويل لنقطعه وأنا لا أريد أن أفكر في المستقبل، أود أن أعيش في الوقت الحاضر، لقد كان أسبوعا رائعا بتجديد عقدي مع ريال مدريد ومع شركة نايكي.

ولكن الجماهير تفكر في ذلك؟

قلت من قبل أعتقد أنني سأكون دائما مرتبطا بريال مدريد، كلاعب وأيضا عندما أنهي مسيرتي، سنرى ما سيحدث، ما إذا كنت سأصبح مدربا أو أي شيء آخر، لا أستطيع أن أفكر في ذلك الآن، ولكن سنرى.

هل تعتقد أنك ستكون مدربا جيدا؟

أنا لا أعرف، سنرى، هناك أناس اعتقد كثيرون أنهم سيكونوا جيدون جدا كمدربين ثم لم يحدث ذلك، والعكس أيضا، هناك أشخاص لم يتوقع أحد أنهم سيصبحوا مدربين كبار ولكنهم أصبحوا كذلك، أنا لا أقلق كثيرا حول هذا الموضوع، كما قلت أريد أن أستمتع بالحاضر.

حدثنا عن علاقتك بزين الدين زيدان؟

علاقتنا ممتازة، فزنا بدوري أبطال اوروبا الموسم الماضي وكنت من المعجبين به عندما كان لاعبا وأكثر كمدرب، انه شخص رائع مثلما هو أيضا مدرب رائع، انه لا يزال يتعلم كمدرب وأنا يسعدني أن أكون معه، لأنه شخص غير عادي.

لم تتخيل أن تحقق كل هذه الإنجازات خلال عام 2016 ، أليس كذلك؟

ليس لدي شك في أن هذا هو العام الأكثر أهمية والأفضل في مسيرتي، الفوز بدوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد وبطولة الأمم الأوروبية مع البرتغال للمرة الأولى في التاريخ، على المستوى الفردي كان أيضا عاما مذهلا، تجديد عقدي مع ريال مدريد، والشراكة مع نايكي.

هل ترى نفسك الأحق بجائزة الكرة الذهبية هذا العام؟

فعلت كل شيء في الموسم الماضي؛ دوري أبطال أوروبا ويورو 2016، والأصوات لا تعتمد على لذلك أنا لا أشغل نفسي ولا أفكر حول ما إذا كنت سأفوز أو ما إذا كنت أستحق الفوز، إذا سألتني هل أريد الفوز، بالطبع أريد، أنا لن أكذب، لكن كما قلت الأمر يعتمد على أشخاص أخرين هم من سيصوتون، أنا هادئ لأن ما فعلته الموسم الماضي كان لا يصدق، وأنا راض جدا عن أدائي، لقد كان أفضل عام لي، لذلك أنا سعيد.

هل ترى أن هناك لاعب من جيل الشباب يمكن أن يصبح كريستيانو رونالدو الجديد؟

لا يمكن لأي شخص أن يصبح كريستيانو رونالدو الجديد، لا يوجد شخصان متطابقان تماما،هذا مستحيل، أي لاعب سيتألق في المستقبل سوف يكون نفسه فقط لاغير، أرى في أوروبا حاليا العديد من المواهب الشابة، ويمكنني أن أذكر بعضهم : ريناتو سانشيز ،أندري غوميز، وجواو ماريو، هناك الكثير، ولقد ذكرت فقط البرتغاليين، ولكن هناك الكثيرين في أوروبا الذين لديهم القدرة على الذهاب بعيدا، أنا سعيد جدا لأن هذه المواهب العظيمة تؤكد أن كرة القدم ستظل دائما قوية.

هل ترى يوفنتوس كمرشح للتتويج بدوري ابطال اوروبا هذا الموسم ؟

بالطبع، لديهم فريق رائع، تماما مثل مدربهم وملعبهم، لما لا!.

ما هي أفضل ذكرياتك مع الكلاسيكو ؟

مباريات الكلاسيكو والديربيات دائما ما يكون لها طعم خاص، لدي ذكريات جيدة وسيئة، ولكن أستطيع أن أقول أنني أحب أن أشارك فيها، لأن الجميع يحرص على متابعة مثل هذه المباريات، لقد أتيحت لي الفرصة للمشاركة في كثير من هذه المباريات، وآخر ديربي عندما فزنا بدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي أمام أتليتكو مدريد.

في أقل من أسبوعين ستعود لناديك القديم سبورتنج لشبونة وستواجهه في دوري الأبطال، هل سيكون من الصعب أن تلعب ضدهم؟

لا، سوف يكون أمرا لطيفا وأريد أن أسجل هناك، أريد دائما أن أسجل، تعادلنا مع ليجيا وارسو ولم يتم حسم أي شيء في المجموعة حتى الأن، لذلك نحن بحاجة للفوز على سبورتنج، في الماضي لعبت ضد مانشستر يونايتد، وأردت أيضا الفوز والتسجيل.

المصدر

تعليقات