يواصل رئيس نيجيريا، محمد بوخاري، دعمه لمنتخب بلاده، تحسبا للمواجهة التي ستجمعه السبت المقبل أمام المنتخب الجزائري، لحساب الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم 2018 بروسيا، التي ستجري على ملعب “أكو أيبوم” بمدينة “إيوو” بنيجيريا، لحساب المجموعة الثانية، التي تضم أيضا منتخبي الكاميرون وزامبيا اللذين سيلتقيان في ذات الخميس.

فبعد الرسالة التشجيعية التي بعثها لتشكيلة “النسور” عقب الفوز الذي عادوا به من زامبيا في افتتاح المسابقة، كلف الرجل الأول في نيجيريا نائبه إيمي أويسينباغو، بزيارة زملاء فيكتور موزيس الثلاثاء، في التربص الذي يجرونه بالعاصمة “أبوجا” تحضيرا لمواجهة “الخضر” بعد الجمعة.

وكان إيمي أويسينباغو نائب رئيس نيجيريا قد فاجأ اللاعبين بزيارتهم رفقة وزير الشباب وتطوير الرياضة وكذا رئيس الإتحاد المحلي للكرة، على هامش التربص الذي يخوضونه تحسبا للموعد القادم، حيث تحدث أويسينباغو إلى اللاعبين واستمع إلى انشغالاتهم، كما نقل لهم تشجيعات الرئيس النيجيري الذي حثهم على ضرورة الفوز من أجل مواصلة المسيرة لكسب تأشيرة كأس العالم المقبلة، مؤكدا لهم في ذات الوقت حرص الرئيس محمد بوخاري على التكفل بكامل متطلباتهم المادية بالدرجة الأولى من أجل بلوغ الهدف المنشود، حسبما جاء في صحيفة “دايلي تروست” المحلية الأربعاء، حيث قال ذات المسؤول مخاطبا أشبال المدرب غيرنوت روهر: “أهنئكم على روحكم الوطنية، وحرصكم الكبير على تمثيل بلادكم أفضل تمثيل، لقد سعدنا بالفوز الذي عدتم به في الجولة الأولى من التصفيات أمام منتخب زامبيا، لقد برهنتم به حقا قدرتكم على تسيد مجموعتكم”، قبل أن يضيف “نحن وراءكم حكومة وشعبا من أجل تحقيق حلم كافة النيجيريين، وأنا واثق من قدرتكم على رفع التحدي بالتواجد في مونديال روسيا في 2018”.

جدير بذكره أن رئيس نيجيريا محمد بوخاري، كان في الـ 10 من شهر أكتوبر المنقضي قد بعث برسالة تهنئة إلى “النسور”، عقب الفوز أمام زامبيا على ملعب الأخير، شجعهم فيها بمضاعفة المجهودات من أجل الوصول إلى العرس الكروي العالمي بروسيا بعد سنتين، بدء بتأكيد ذلك أمام “الخضر” في موقعة “إيوو”.

المصدر

تعليقات