بدأ في الفترة الأخيرة الدولي الجزائري نبيل بن طالب، في نشر تغريداته على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، باللغتين الإنجليزية والعربية من دون الفرنسية، وذلك في سابقة أولى من نوعها من طرف أحد لاعبن مزدوجي الجنسية الذين ولدوا وكبروا بفرنسا وتعوّدوا على التواصل اليومي بالفرنسية.

وكتب بن طالب آخر تغريدة له باللغتين “الإنجليزية والعربية”، مساء الخميس، لدى وصوله مع “المحاربين” إلى مدينة أيو النيجيرية، إذ عبّر بالعربي الفصيح عن المهمة التي تنتظره وزملاؤه السبت أمام النسور الممتازة، قائلا:”المهمة لن تكون سهلة أمام منتخب نيجيريا. ولكن العودة بنتيجة إيجابية من مدينة أيو ليس مستحيلا”.

وعاد بن طالب لصفوف “الخضر” وينتظر أن يخوض المواجهة الواعدة التي تجمع منتخب الجزائر ونظيره منتخب نيجيريا مساء السبت (17:30) برسم الجولة الثانية من تصفيات مونديال 2018 بروسيا، وذلك بعدما كان غاب عن مواجهة منتخب الكاميرون بالجزائر التي تعثّر فيها “الخضر” (1/1) بسبب تواجده تحت طائل العقوبة.

ويمر بن طالب في فترة زاهية جدا، حيث يقدم في مستويات كبيرة مع فريقه شالك 04 الألماني الذي سجّل له 5 أهداف وصنع إثنين لحد الآن، والذي يلعب له على شكل إعارة لموسم واحد قادما من توتنهام الإنجليزي.

المصدر

تعليقات