أقدم مساء الخميس، العشرات من أنصار فريق مولودية بجاية، على تنظيم مسيرة انطلقت من الفضاء الخاص بالفريق الكائن   بمنطقة “الخميس” باتجاه مقر الولاية، مرورا بشوارع المدينة

حيث حاصر المناصرون مقر الولاية للمطالبة بالإفراج السريع على المناصر “عماد بلعيد” في العشرينات من عمره، الذي تم توقيفه بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة خلال لقاء ذهاب نهائي كأس الكاف، قبل أن يتم إدانته من طرف محكمة البليدة بالسجن لمدة ستة أشهر نافذة وستة أشهر أخرى غير نافذة. كما ناشد الأنصار والي الولاية بالتدخل من أجل تحقيق مطلبهم.

 

 

المصدر

تعليقات