قضت الهزيمة أمام نيجيريا مساء السبت بثلاثية في الجولة الثانية من تصفيات مونديال روسيا 2018، على أمال المنتخب الوطني في البقاء ضمن السباق نحو مونديال روسيا، كونهم أصبحوا يبتعدون بخمس نقاط كاملة عن نيجيريا المتصدرة، والتي بإمكانها توسيع الفارق إلى ثماني نقاط، كونها تستقبل الكاميرون في الجولة الثالثة يوم 28 أوت من العام المقبل، بينما يخرج “الخضر” في ذات اليوم لملاقاة زامبيا في موقعة صعبة للغاية، خصوصا بعد العودة القوية لمنتخب “الرصاصات النحاسية” التي فرضت التعادل السبت على الكاميرون بأرضها أو أمام جماهيرها.

ورفض “الخضر” بذلك هدية منتخب زامبيا، حيث كان بإمكانهم تصدر المجموعة لو حققوا الفوز على نيجيريا أو على الأقل تقليص الفارق أمام نيجيريا إلى نقطتين فقط، والعمل على تسيير باقي مشوار التصفيات بنجاح إلى حين لقاء “الخضر” والنسور النيجيرية في الجولة الأخيرة من التصفيات بالجزائر في نوفمبر من العام القادم.

وفي سياق متصل، أخلف لاعبو المنتخب الوطني الأول لكرة القدم وعدهم تجاه رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم محمد روراوة، وكذا الجزائريين بعد أن سقطوا أمام تسور نيجيريا رغم أنهم كانوا قد قطعوا وعدا لروراوة وللجزائريين بتدارك التعادل المخيب أمام الكاميرون في الجولة الأولى يوم 9 أكتوبر الماضي، خلال لقاء نيجيريا، بشرط الإطاحة بالمدرب السابق، الصربي ميلوفان راييفاتش، وهو ما قام به رئيس الفاف فعلا ساعات بعد المباراة، حيث ضحى بمدربه في سبيل تلبية رغبة “نجوم” المنتخب الوطني، واشترط عليهم بالمقابل تحقيق نتيجة التعادل على الأقل في نيجيريا، وهو ما لم يتمكن اللاعبون من تحقيقه.

اللاعبون خيبوا روراوة مرتين ووضعوه في موقف حرج

وكان روراوة قد اجتمع بلاعبيه يوم الاثنين الماضي عند انطلاق التربص بسيدي موسى، وجدد لهم مطلبه السابق بضرورة تدارك الموقف في نيجيريا، كما جدد على مسامعهم الوعد الذي قطعوه عليه بالعودة بنتيجة إيجابية بنيجيريا، لكنهم أحبطوه مرة أخرى ووضعوه في حرج كبير.

وكانت خيبة الهزيمة أمام نيجيريا هي الثانية بالنسبة لرئيس الفاف، الذي جازف باتخاذ قرار “ارتجالي” بعد أن دفعه اللاعبون في المرة الأولى للإطاحة بالمدرب راييفاتش، ووضعوه في حرج كبير أمام الرأي العام، حيث ضرب هذا القرار هيبة الفاف ورئيسها في الصميم، بعد أن أثير جدل قوي حول السطوة التي أصبح يتمتع بها “نجوم” الخضر وفرضهم منطقهم على الاتحادية، بينما كانت الخيبة الثانية لروراوة، هي الهزيمة التي تلقاها “الخضر” السبت أمام “النسور الممتازة”، والتي قضت على أمال المنتخب في تصفيات المونديال، حيث يحتاج إلى معجزة للعودة إلى السباق.

شاهد أهداف مباراة الجزائر – نيجيريا هنا 

المصدر

تعليقات