عبّر إسلام سليماني عن ثقته الكاملة في قدرة المنتخب الوطني على التأهل إلى نهائيات كأس العالم بروسيا 2018، وأكد أن الخضر لديهم القدرة على تحقيق هذا الهدف رغم التعادل أمام المنتخب الكاميروني.

 موضحا أن غايته وباقي رفاقه في المنتخب هي التأهل إلى المونديال وإفراح الشعب الجزائري، وقال مهاجم ليستر سيتي الانجليزي خلال الروبورتاج الذي بثته قناة «بي إن سبورتس» القطرية: «لدينا منتخب قادر على التأهل إلى المونديال ولاعبون قادرون على فعلها مرة أخرى، ونحن غايتنا إفراح الشعب الجزائري»، وأضاف: «شعبنا عايش بكرة القدم ويتنفس الكرة ودائما واقف وراءنا، سواء في الجزائر أو عندما نلعب خارجا، في كل مباراة يكون معنا وهدفنا التأهل إلى المونديال ونفرحوه إن شاء الله»، كما أوضح اللاعب السابق لشباب بلوزداد أنه يتشرف كثيرا باللعب مع الخضر: «اللعب مع الخضر شرف كبير جدا بالنسبة لي.. اللعب لمنتخب بلادي وتشريف بلادي والبلاد التي مات من أجلها مليون ونصف مليون شهيد».

أما فيما يخص كأس إفريقيا بالغابون فقال: «مجموعتنا في الكان قوية فيها المنتخب التونسي الشقيق وزيمباوي والمنتخب السنغالي الذي اعتبره واحدا من أفضل المنتخبات في إفريقيا، أما منتخب زميبابوي فيمكنه أن يحدث المفاجأة»، كما عرّج في حديثه على تجربته في البطولة البرتغالية التي قضى فيها ثلاث سنوات وأكد أنها كانت مرحلة للتطور، وأردف قائلا: «مرحلة التطور في البرتغال انتهت وأنا كنت أبحث عن شيء أكثر، أبحث عن تحد جديد لكي أتطور أكثر وأرى مستواي إلى أين وصل».

المصدر

تعليقات