اغتالت مجموعة إرهابية، ليلة الأحد إلى الإثنين، 3 أشخاص من بينهم جنديان اثنان، في حاجز مزيف بالقرب من بلدية طارق بن زياد بولاية عين الدفلى.

ووفق الخبر الذي نشره موقع “الشروق” الجزائري نقلا عن مصادر قال إنها أمنية، فإن المجموعة الإرهابية، باغتت الضحايا الثلاثة، عندما كانوا في الطريق الوطني رقم 14، وتحديدا بالقرب من السد المائي، حيث كانا الجنديان متوجهين رفقة سائق سيارة أجرة نحو الثكنة غير بعيدة من مكان الهجوم، أين تم ذبحهم وحرق سيارتهم.

 

المصدر 

تعليقات