استحدثت جائزة أكاديمية السينما والفنون الأميركية المنظمة لجائزة الأوسكار الفنية العريقة، جائزتها لأفضل فيلم رسوم متحركة عام 2002، ويشهد عام 2017 رقماً قياسياً من حيث عدد مشاركات الافلام عن هذه الفئة والذي وصل إلى 27 فيلماً منها فيلم “بلال” عن حياة الصحابي المسلم المعروف.

وبحسب Independent فإن أعضاء الأكاديمية المسؤولين عن تقييم هذه الأفلام سيواجهون تحدياً، من أجل اختيار 5 أفلام فقط في القائمة النهائية من بين الـ 27 فيلماً بينما سيحرم الباقي من نيل هذا الشرف.

وبعد إلقاء نظرة واحدة على قائمة الأفلام التي قبلت الأكاديمية ترشحها رسمياً، يتضح أن صناعة هذا النوع من الأفلام تعيش أفضل عهودها.

وباستثناء فيلم أو اثنين، فيلم The Angry Birds وفيلم Ice Age: Collision Cours أجمع النقاد والجمهور على حد سواء على الإعجاب بأغلبية هذه الأفلام، مثل فيلم Finding Dory و Zootropolis

كما سجلت أعمال أخرى نجاحات جماهيرية نذكر منها أفلام Sing و Moana وفيلم من إنتاج ياباني Your Name.

 

 

المصدر

تعليقات