أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي في لقاء مع الولاة والولاة المنتدبين عقب لقاء الحكومة بالولاة أن هذا اللقاء خصص لتحضير الاستحقاقات المقررة في 2017 و توفير كل الظروف اللائقة لتنظيم الانتخابات القادمة.

وذكر السيد بدوي أن التعديل الدستوري الذي بادر به الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي يحرص على ترقية العمل السياسي (منح ضمانات لنزاهة الانتخابات) من خلال قانون الانتخابات الذي صادق عليه البرلمان وإنشاء هيئة عليا مستقلة لمراقبة الانتخابات.
وأبرز السيد بدوي أن رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة يتابع يوميا ما يقوم به ولاة الجمهورية في كل ربوع الوطن و يطلع يوميا على أحوال التنمية ومستوى التكفل بانشغالات المواطن وتحقيق طموحاته داعيا الولاة إلى أن يكونوا في مستوى (ثقة) رئيس الجمهورية وأن (يواصلوا ديناميكية) ترجمة توصيات اجتماع الحكومة بالولاة على أرض الواقع خدمة لمصالح المواطن.

 

 

المصدر

تعليقات