تسلّم محمد روراوة رئيس الفاف، الثلاثاء، وسام الإستحقاق الأولمبي الذي منحته له اللجان الوطنية الأولمبية بِالعاصمة القطرية الدوحة، على هامش انعقاد جمعيتها العامة الـ 21.

وتكفّل رئيس الوزراء القطري عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني بِتزيين صدر روراوة بهذا الوسام، وذلك بِحضور توماس باخ رئيس اللجنة الدولية الأولمبية.

ويُمنح وسام الإستحقاق الأولمبي للمُسيّرين والشخصيات الرياضيَين الذين يُقدّمون خدمات جليلة في هذا المجال.

وتربط محمد روراوة علاقات طيّبة ومتينة مع السلطات الرياضية القطرية، تجسّدت في عدّة مشاهد، أبرزها الشراكة بين الفاف والمركز الطبي “اسبيتار”.

وتُخطّط قطر للترشّح في المستقبل القريب من أجل تنظيم أولمبياد 2028، بعد استفادتها من احتضان كأس العالم 2022 لكرة القدم، فضلا عن بطولات العالم لكرة اليد وألعاب القوى والسباحة والدراجات واستحقاقات كبيرة أخرى.
وتُعوّل سلطات قطر بهذا الصدد على روراوة كإحدى الشخصيات الرياضية التي تُحظى بِسمعة دولية مُحترمة، من أجل تلميع صورة الإمارة الخليجية وتدعيم ملف ترشحها لِسباق إقامة أولمبياد 2028، في حدث رياضي ضخم غير مسبوق على مستوى الوطن العربي.

 

 

المصدر

تعليقات