كشف المدرب البلجيكي٬ مارك فيلموتس٬ خلال برنامج “soir du équipe’l “الفرنسي٬ أنه رفض تدريب المنتخب الجزائري لرغبته في العودة إلى تدريب النوادي.

ففي سؤال من مقدم البرنامج للمدرب السابق للمنتخب البلجيكي حول الأسباب التي دفعته إلى رفض عرض “الخضر” خلال خدمس دقائق فقط من التفكير٬ رد فيلموتس أنه تحدثت مع الرئيس ­يقصد روراوة­ في باريس في الموضوع لمدة ساعتين٬ حيث نوه بالعمل الذي يقوم به محمد روراوة٬ لكنه
أخبره أنه يرغب في العمل مع النوادي لانه يرغب في العمل يوميا٬ فوقت العمل مع المنتخبات متقطع٬ لذلك هو يرغب في الإشراف على أحد الأندية.

 

 

 

 

المصدر

تعليقات