يصل، اليوم، اضطراب جوي قادم من المناطق الغربية إلى المناطق الوسطى، على أن يمتد إلى المناطق الشرقية في المساء، أين سيحدث تغييرا شاملا تعود بموجبه الحرارة إلى معدلها الطبيعي، بعد أن سجلت ارتفاعا في اليومين الماضيين، ويكون مصحوبا بأمطار وهبوب قوي للرياح.

وحسبما أفادت به مصالح الأرصاد الجوية، فإنه بعد الانخفاض الجوي القادم من المغرب الذي تسبب في ارتفاع “استثنائي” لدرجات الحرارة منذ بداية الأسبوع الجاري، سينتهي مفعوله بالنظر إلى أن الاضطراب الجوي اليوم سيعيد الأجواء إلى وضعها الفصلي، خاصة مع قوة الرياح التي ستصل إلى 60 كلم في الساعة. ما سيتسبب في تساقط كميات معتبرة من الأمطار.

ويمس الاضطراب في بدايته كلا من: تلمسان، النعامة، سيدي بلعباس، سعيدة، وهران، عين تموشنت، معسكر. وبعدها مستغانم، غليزان، تيارت، تيسمسيلت، الأغواط، البيض، الشلف، عين الدفلى. أما المناطق الوسطى، فسيشمل الاإضطراب الجوي ولايات: تيبازة، العاصمة، البليدة، المدية، الجلفة، البويرة، بومرداس، تيزي وزو. ليصل مساء إلى الولايات الشرقية على رأسها: برج بوعريريج، سطيف، المسيلة، جيجل، بجاية وقسنطينة. وحسب ذات المصالح، فإن الاضطراب سيتخلله بعض الصحو غدا وبعد غد، على أن يعود أكثر قوة بداية من يوم السبت بتساقط أمطار معتبرة وانخفاض محسوس في درجات الحرارة.

 

 

 

 

المصدر

تعليقات